هل أنت مهتم بالدراسة في كلية كينيريت الأكاديمية؟

    خريجونا

    اغبارية ياسين

    اغبارية ياسين

    “ابلغ من العمر 24 عاما، خريج اللقب الأول من قسم علوم السلوك في أكاديمية كنيرت، طالب للقب الثالث في قسم علم الأعصاب في جامعة حيفا. اليوم أنا أعمل كمدير فرع – صتدوق المرضى “لئوميت”.

    خلال دراستي للقب الاول في قسم علوم السلوك اكتسبت معرفة كبيرة في مجالات مختلفة، الأمر الذي مكنني من الاندماج في مجالات العمل والدراسة التي رغبت بها. إحدى مميزات الدراسة في قسم علوم السلوك هو الطاقم التدريسي، الذي يشجع ويدعم التطور الشخصي لكل طالب، بحيث يحظى كل طالب بعلاقة شخصية ومتابعة أيضا بعد انهاء التعليم، الامر الذي يبعث الالهام في صفوف الطلاب ويشجعهم على النجاح والتألق، كان لي الشرف أنني درست 3 سنوات في الكلية بشكل عام وفي قسم علوم السلوك بشكل خاص”.


    ياعيل برزيلاي

    ياعيل برزيلاي

    “أنا أبلغ من العمر 26 عاما، فترة التعليم في الكلية أنا أعتبرها واحدة من أكثر الفترات نجاحا في حياتي.

    دمج الحياة الطلابية داخل وخارج الحرم الجامعي جنبًا إلى جنب مع الدراسات التي كانت مثيرة فوكان معظمها ممتعًا وناجحًا بشكل خاص! أوصي بشدة على القسم وعلى الكلية!

    اليوم أحقق حلمًا وأنا أحصل على اللقب الثاني في علم النفس التربوي “.


    תמונת בוגר - אליעז כהן

    اليعاز كوهين

    “خريج قسم علوم السلوك. بعد الكثير من التردد أين أتعلم وصلت الى الكلية الأكاديمية كنيرت، بالاضافة الى المنظر الرائع وجدت أيضا بيتا اكاديميا دافئا. طاقم محاضرين الذين هم قبل كل شيء انسانيون بالاضافة الى كونهم مهنيين، وهم على استعداد لتقديم المساعدة حتى بعد ساعات التدريس وارادة للاستثمار في كل طالب وطالبة.

    كلية التي تضع نفسها في طليعة تكوين مجتمع يسوده التعليم، القيم والارتقاء من خلال الاهتمام بالفرد واحتياجاته. أستطيع أن أقول بشكل شخصي أن الكلية الاكاديمية كنيرت كانت الاختيار الصحيح! أعمل اليوم كمدير للموارد البشرية!”.


    تهيلا نجدي

    تهيلا نجدي

    “أبلغ من العمر 29 عاما من كفار زيتيم. في صيف 2017 انهيت دراسة اللقب الاول في قسم علوم السلوك في الكلية الأكاديمية كنيرت. الامر الأكثر أهمية الذي تعلمته خلال اللقب هو فحص الواقع من نقاط رؤية متنوعة. ساهم الانكشاف والوعي اللغوي في تلقي صورة واسعة للواقع، من خلال التعرف على نفسي، على الآخرين والمجتمع ككل.

    خلال دراستي ، كان في القسم هيئة محاضرين ممتازة، العلاقة الشخصية والمكان للتطوير الشخصي اثارا إحساسًا بالأمان والرغبة في البحث، السؤال، العمل والتأثير.

    مع انتهاء الدراسة بقيت أقود مشاريع مختلفة في القسم. اليوم انا جزء من الطاقم الذي يقود الدورة التجريبية العملية للطلاب الذين يدرسون في السنة الثالثة. بالإضافة إلى ذلك، سأبدأ الدراسة للحصول على اللقب الثاني قريبا”.


    תמונת בוגר - נטליה קופצ'יוב

    نتاليا كوبتشيوف

    “أنا أدرس اليوم للحصول على اللقب الثاني في علم الاعصاب في جامعة حيفا (سنة ثانية)، اعمل في مختبر وباحثة في تأثيرات الطعام الغني بالدسم (Hight fat diet) على الذاكرة الاجتماعية  (Social recognition memory) وتاثيراته على عدة مناطق في المخ مثل Medial pre frontal cortex, Amigdala and Hippocampus.”

    Font Resize
    Contrast